في نسخ حديث: إياكم وأبواب السلطان فإنه قد أصبح

يبدو أن متن هذا الحديث ورد ناقصا في إحدى طبعات شعب الإيمان للبيهقي.

ولشعب الإيمان تحقيقان شهيران اليوم:

1- تحقيق سعيد بسيوني زغلول، وهي طبعة توصف بالسقم. ومتن هذا الحديث جاء فيها ناقصا لا يستقيم فيه المعنى.

إياكم وأبواب السلطان من شعب الإيمان للبيهقي نسخة زغلول

2- تحقيق عبد العلي عبد الحميد حامد تحت إشراف أحمد المندوي، وطبعت تحت اسم (الجامع لشعب الإيمان).

إياكم وأبواب السلطان من شعب الإيمان للبيهقي نسخة المندوي

وأثبت المناوي في فيض القدير ما جاء في النسخ:

2898 – (إياكم وأبواب السلطان) أي اجتنبوها ولا تقربوا بابا منها (فإنه) يعني باب السلطان الذي هو واحد الأبواب (قد أصبح صعبا) أي شديدا (هبوطا) أي منزلا لدرجة من لازمه مذلا له في الدنيا والآخرة ثم إن لفظ هبوطا بالهاء وهو ما وقفت عليه في نسخ هذا الجامع والذي وقفت عليه في نسخ البيهقي والطبراني حبوطا بحاء مهملة أي يحبط العمل والمنزلة عند الله تعالى. قال الديلمي: وروي خبوطا بخاء معجمة والخبط أصله الضرب والخبوط البعير الذي يضرب بيده على الأرض اه وإنما كان كذلك لأن من لازمها لم يسلم من النفاق ولم يصب من دنياهم شيئا إلا أصابوا من دينه أغلا منه وهذه فتنة عظيمة للعلماء وذريعة صعبة للشيطان عليهم سيما من له لهجة مقبولة وكلام عذب وتفاصح وتشدق إذ لا يزال الشيطان يلقي إليه أن في دخولك لهم ووعظهم ما يزجرهم عن الظلم ويقيم الشرع ثم إذا دخل لم يلبث أن يداهن ويطري وينافق فيهلك ويهلك
(طب عن رجل من بني سليم) يعني به الأعور السلمي. قال الهيثمي: رجاله رجال الصحيح ورواه أيضا باللفظ المزبور عن أبي الأعور المذكور أبو نعيم والديلمي والبيهقي في الشعب.

وفي السلسلة الصحيحة للألباني:

إياكم وأبواب السلطان من السلسلة الصحيحة للألباني

 

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s