أرجوزة طريفة في تعلّم الفرنسية

وأنا أساعد أحد الإخوة الحفّاظ في تحصيل أساسيات الفرنسية خطر في بالي أن أغيّر جو الحصّة إلى بعض المتعة المتنية، لعلمي أن كثيرا من المصريين والمغاربة قد نظموا في تعلّم الفرنسية. وقد وقعت على كلمات طريفة لمؤلف مجهول، ألّفها صاحبها لأجل ضم بعض المفردات الفرنسية وما وافقها بالعربية. علما أن ضبطها مضطرب بعض الشيء، ولم أحظَ بنسخة منقّحة أو أصلية وهذه أقرب أن تكون ملهمة من أرجوزة الأزهري محمد عبد الرحيم الطنوبي.

تَحِيَّةُ الصَّباحِ عِنْدَهُمْ Bonjour .. وَسائِرُ الدَّوامِ عِنْدَهُمْ Toujours
وَ لِتَبْعيضِ الوَقْتِ قالوا Quelquefois .. وَكُلُّ حينٍ وَزمانٍ Chaque fois
لِلشُكْرِ Merci وَ لِرَدِّهِ قُل Pas de quoi .. وَلِلتَوْضيحِ عادَةً تَقولُ Quoi؟
لِصِحَّةِ الجَوابِ قالوا Ça c’est juste .. وَلِلْقَوْلِ بِالرِّضا Ça s’est exacte
لِلرَّفْضِ non وَلِلّقُبولِ قالوا oui .. والأَمْسَ hier وَيَوْمُهُ Aujourd’hui

وَكُلُّ مَنْ أَمَرْتَهُ بِالسَّيْرِ Vas .. و كُلُّ مَنْ سَأَلْتَهُ Où tu vas؟
وَكُلُّ مَنْ دَعَوْتَهُ تَقُل Viens .. وَ إِنْ أَرَدْتَ مَنْحَهُ تَقولُ Tiens

الأَنْفُ né والرَّأْسُ tête والعُنْقُ cou .. ولِلتَعْبيرِ عَنِ كَثيرٍ قُلْ Beaucoup
الجِلْدُ Peau وَ مَوْضِعُ الحُبِّ le cœur .. و لِلْحُبورِ وَ السَعادَةِ Bonheur

و البِنْتُ Fille وَالأَبُ Père والأُمُ Mère .. وَ الأَخْ Frère و الأُخْتُ sœur البَحْرَ mer

الماءُ L’eau وَالجَليدُ Glace وَالمِلْحُ sel .. وَكُلُّ مَا يَعْرِضُ لِلْغُسْلِ Vaisselle
لآلة التسطير مطلقا لاغيكـــــــــــــل .. ودورة الشهر عند النسا ليغيكــــــــــــــــل

للطُّولِ long و العُرْضِ large و الرِّقِ fin .. وَ لِلّتَعبيرِ عَنْ فَراغِ البَطْنِ faim
الشايُ thé و لِلْحَليبِ قالوا lait .. عِنْدَ الرُّقادِ يَنْبَغي نَشْرُ le lit

وَ لّلسياحِ و السِياحَةِ touriste .. وَلِدَلالَةِ الإِشارَةِ Le geste

العِجْلُ Vœu وَ أُمُّهُ vache و الثَّوْرُ bœuf .. و الدّيكُ Coq والأُنْثى Poule وَالبَيْضُ Oeuf
و الحِصانُ Le cheval و قالوا لِلذِئابِ .. Le chacal و كذلك Le loup
لِدّودُ وَ اللَّونِ الأَخْضَرِ وَ الكُؤوسِ vert* .. مَعَ جِناسٍ وَ كَذا صَوْبَ اَي Vers

 

 

arabic_poem_teaching_french.jpg

 

 أرجوزة محمد عبد الرحيم الطنوبي

أرجوزة محمد عبد الرحيم الطنوبي، وطبعا لا وجود لأجرومية ابن مالك في العربية وإنما هي ألفيته أما الأجرومية فنثر لابن أجروم، ولعلها غفلة من صاحب المقال أو أن مصطلح الأجرومية صار عندهم دلالة على مؤلفات ومنظومات اللغة. وقد مال بعضهم إلى جعل لفظة أجرومية من الإغريقية جراما  أو غراما γράμμα بمعنى حرف أو نحو وقواعد.

رأي واحد حول “أرجوزة طريفة في تعلّم الفرنسية

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s